:: New Style ::
التسجيل البحث لوحة العضو دعوة اصدقاء تواصل معنا


الإهداءات

         
 
عودة للخلف   منتدى الهاشمية > منتديات أدبية > الحكواتي
 
         

رد
قديم 12-25-2012, 08:40 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
ابنة الاسلام
اللقب:
عضو
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ابنة الاسلام

ابنة الاسلام غير متصل

البيانات
التسجيل: Sep 2009
العضوية: 6497
المشاركات: 442 [+]
بمعدل : 0.12 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
ابنة الاسلام غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : الحكواتي
إفتراضي بسم الله الجبار قصة واقعية

قصه رووووعه ((الجبار))
هذه قصة حدثت للشيخ عبدالسلام من علماء القصيم...
يقول كان أبي شيخاً كبيراً لم ينجب وبعد مدة رزق ابي بي وكان أبي دائماً ما يفكر في مستقبلي ويقول أنا رجل كبير وزوجتي كذلك فمن سيتولى ابني بالرعاية بعد وفاتي...!
يقول ذات ليلة كانت المنازل في القصيم من طين وكانت فترة سقوط أمطار...
فدق الباب رجلاً وكان أبي متكئاً فإذا هو جارنا قد هدم المطر كل بيته وكان يطلب المساعدة فأخرج أبي صرةً من تحت المخدة وأعطى الجار نصفها ثم أعاد الباقي تحت المخدة والجار ينظر إلى مكان الصرة..
فقال الجار في نفسه : كيف أستطيع أن آخذ باقي المال دون أن يعرف جاري بذلك..؟
ففكر في نفسه وخطط ولم يعلم ..
{أن كل الأفكار تحت نظر الجبار }
فقال في نفسه : إذن سأخرج الولد الصغير خارج البيت فإذا سمعت الأم صراخه ستخرج لأخذه ثم أدخل وأقتل الأب وأسرق المال..
ففعل ما أراد وأخرج الطفل خارج المنزل فلما تساقط المطر سمعت الأم صراخ طفلها خارج المنزل في أقصى المزرعة فقالت لزوجها : إن ابني يصرخ خارج المنزل فكيف خرج وهو صغير لآيستطيع المشي تعال معي لنأخذه فقال الزوج : أذهبي وأتي به قالت : لا ، أنا أشعر أن في الأمر شيء !! إن ا بني لايستطيع المشي فكيف خرج..؟
وأصرت على زوجها ليخرج معها والمطر يتساقط فلما خرجا ، دخل الجار يريد سرقة الصرة ووجدا الزوجين الطفل في أقصى المزرعة فعادا للمنزل فإذا المنزل قد سقط سقفه وتهدم فقالوا : إن من أخرج الطفل هم الملائكة حتى لا نموت في البيت ، وباتا الليل عند أحد جيرانهم فلما كان الصباح حدثت المفاجأة {عندما ذهبوا للمنزل لأخذ أمتعتهم وجدوا الجار قد مات في المنزل وهو ممسك بصرة المال التي أراد سرقتها..}
فسبحان الله الجبار..!
خطط وتجبر فلما بلغ أعلى جبروته قصم الله ظهره..
يقول الشيخ عبدالسلام بعدها علم والدي أن الله لن يضيعني ووكل أمري لله وأصبح عبدالسلام شيخا من مشائخ القصيم...}،، سبحان الله
................

كل منا لآبد أن يكون مر بكسر في حياته
منا المظلوم ومنا المريض ومنا الفقير ومنا المحروم من الزواج ومنا المحروم من الذريه...
فإذا شعرت بانكسار قلبك وشدة حزنك إسأل الله الجبار أن يجبرك وكلما كان انكسارك لله أعظم كلما كان جبر الله لك أعظم..
لاتنتظر جبراً من المخلوقين واسأل الجبار سبحانه.
روعة معنى ( الجَبــــــــــّار)

ادعوا : باسم الله الجبار
‏​​‏​‏​

ما معنى صفة الجبار؟
الجبار هو أرق إسم من أسماء الله الحسنى،
وأحن اسم،
فالجبار هو الذي يجبر عباده المنكسرين والمحرومين..
الجبار الذي لا يترك أحداً موجوعاً،
إذا ذهبت إلى الجبارتطلب عدله وحمايته
فلا بد أن يجبرك.
فهذا الإسم من أسمائه الحسنى هو للمنكسرين الذين أتعبتهم الدنيا،
وإذا كان إنكسار الأذرع أو الأرجل سهل مداواته عند الطبيب
فإن انكسار القلوب لا يداويه إلا ( الجبار ).
من يلم شملك إلا الجبار..
من يمسح دمعك إلا الجبار،
من يجبر قلبك الكسيرإلا الجبار..
ومن يخفف مواجعك إلا الجبار،
هل عرفت الله بهذا الاسم؟
إذا نزل بك هم أو غم ...إذا أصابك ظلم أو مكروه ونمت ودموعك تسيل على خدك ودعوت الله أن يجبر خاطرك
فإنه تعالى لن يتخلى عنك
ثق بالله وقل :
ياجبااااار السموااات والآرض اجبرني،،،

سبحانك ياربي. مااعظمك












توقيع : ابنة الاسلام

بيت في الجنة سورة الإخلاص 10 مرات
كنز في الجنة لا حول ولا قوة إلا بالله
نخلة في الجنة سبحان الله العظيم وبحمده
شجرة في الجنة سبحان الله والحمد لله ولا إله إلا الله والله أكبر
تغفر لك ذنوبك سبحان الله وبحمده 100 مرة

عرض البوم صور ابنة الاسلام   رد مع اقتباس
قديم 12-25-2012, 09:58 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
alabasi
اللقب:
مشرف
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية alabasi

alabasi غير متصل

البيانات
التسجيل: Oct 2007
العضوية: 1255
المشاركات: 2,190 [+]
بمعدل : 0.51 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
alabasi غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابنة الاسلام المنتدى : الحكواتي
إفتراضي رد: بسم الله الجبار قصة واقعية

لا إاله الا الله

وسبحان الجبار

أحيان يصير للشخص أمور يظن أنها مصائب ( مثل القصة أعلاه خافو على أبنهم وهو صغير بالسن ولا يمشي ووصل لآخر المزرعة ) وهي في الحقيقة رحمة وابعاد مصيبة قادمة ( سقوط البيت وموت من بداخله )

وقيسو عليها كل أمور حياتكم ، قد يكون تأخير كل شيء في حياتنا أو حلول بعض المشاكل خيرة لنا لا يعلمها إلا الجبار

وجزاك الله خير على القصة












توقيع : alabasi

من جلس مجلساً كثر فيه لغطه فقال قبل أن يقوم من مجلسه ذلك (سبحانك اللهم وبحمدك أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب أليك )، إلا غفر له ما كان في مجلسه ذلك .


موقع أسرة آل باوزير الهاشمية


عرض البوم صور alabasi   رد مع اقتباس
قديم 12-25-2012, 11:21 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
الهاشمية القرشية
اللقب:
صاحبة الموقع
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الهاشمية القرشية

الهاشمية القرشية غير متصل

البيانات
التسجيل: Jan 2006
العضوية: 3
المشاركات: 5,774 [+]
بمعدل : 1.16 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10

التوقيت
الإتصالات
الحالة:
الهاشمية القرشية غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابنة الاسلام المنتدى : الحكواتي
إفتراضي رد: بسم الله الجبار قصة واقعية



من أروع ما قرأت من القصص

يعطيك العافية ابنة الاسلام والمنتدى منور بعودتك












توقيع : الهاشمية القرشية


وأفضل الناس من بين الورى رجل
تقضى على يـده للنــاس حاجــــات
لا تمنعـن يـد المعــروف عن أحـــد
مـا دمـت مقـتـدراًَ فالســعـد تــارات
واشكر فضـائل صنـع الله إذ جُعــلت
إليـك لا لـك عنـد الـنــاس حـاجــات

عرض البوم صور الهاشمية القرشية   رد مع اقتباس
رد


يشاهد الموضوع حالياً: 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
أنماط عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code هو متاح
الإبتسامات نعم متاح
[IMG] كود متاح
كود HTML معطل

الإنتقال السريع إلى:

المواضيع المتشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الأخيرة
الأساليب التربوية عند رسول البشرية صلى علية وسلم samira22 الإسلامي العام 1 04-05-2009 12:09 PM
السيدة فاطمة رضي الله عنها هاشمي و افتخر مشاهير من آل البيت 1 01-27-2008 08:28 AM
فتوى بأساميكم المستعارة alabasi الإسلامي العام 2 11-12-2007 02:45 PM
قصص رواها النبي صلى الله عليه وسلم1 صريح للغاية نصرة القرآن والسنة ونبي الأمة 1 07-06-2007 03:22 AM
صفات الحبيب صلى الله عليه وسلم ام سلمه الهاشمي نصرة القرآن والسنة ونبي الأمة 2 12-29-2006 12:50 AM



كل الأوقات هي بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 12:03 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2019, Jelsoft Enterprises Ltd.
vEhdaa 1.1 by rKo ©2009